مرحبا بكم في منتديات الأوراس الجزائرية
مرحبا بك عزيزي الزائر
أنت غير مسجل معنا وكم يسعدنا أن تنظم إلى أسرتنا المتواضعة أسرة منتديات الأوراس الجزائرية واعلم أنه ميلفظ من قول إلا ولديه رقيب ... كلمة حق وقول صدق وثبات على الطريق
وشكرا

مرحبا بكم في منتديات الأوراس الجزائرية

منتديات الأوراس منتدى متنوع شامل يحلم بأن تكون الجزائر عالية مع الأحباب والأصدقاء العرب والمسلمين ديني ،علمي ، ثقافي...أجمل الأناشيد الإسلامية والفيديو كليب ...مساندة الشعب الفلسطيني والشعب العربي والمسلم ...
 
الرئيسيةالصفحة الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
معاذ
 
السابق
 
نورالدين زنكي
 
chaima-17
 
encolie blanche
 
karim2426
 
اهات فلسطين
 
ظمأ الوجدان
 
fouad
 
Med.elamine.as
 
المواضيع الأخيرة
» ترحيب بالأعضو الجدد
السبت 3 نوفمبر 2012 - 12:18 من طرف Med.elamine.as

» ترحيب بالعضو الجديد في المنتدى
السبت 3 نوفمبر 2012 - 2:12 من طرف Med.elamine.as

» ترحيب بالعضو الجديد عبد الله
السبت 3 نوفمبر 2012 - 2:08 من طرف Med.elamine.as

» ترحيب بالعضو الجديد GLADIATOR
السبت 3 نوفمبر 2012 - 2:07 من طرف Med.elamine.as

» مــــــــــــــــــأ رايـــــــــــــــــــــــــــــــــك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
السبت 3 نوفمبر 2012 - 2:02 من طرف Med.elamine.as

» ترحيب بالعضو الجديد آهات فلسطين
السبت 3 نوفمبر 2012 - 2:00 من طرف Med.elamine.as

» اريد ترحيبا من الاعضاء
السبت 6 أكتوبر 2012 - 16:24 من طرف Med.elamine.as

» ترخيب بالعضو الجديد حارس الأقصى
السبت 6 أكتوبر 2012 - 16:21 من طرف Med.elamine.as

» ترحيب بالعضو الجديد إدريس 285
السبت 6 أكتوبر 2012 - 16:19 من طرف Med.elamine.as

أفضل 10 فاتحي مواضيع
معاذ
 
نورالدين زنكي
 
karim2426
 
chaima-17
 
idris285
 
encolie blanche
 
ظمأ الوجدان
 
اهات فلسطين
 
fouad
 
بهاء الدين الجزائري
 
المواضيع الأكثر شعبية
البحر ووكيفية علاج حروق الشمس
كتاب رياض الصالحين word
محطات فيديو مختصرة لتاريخ الجزائر أثناء الإحتلال الفرنسي
مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)
عبادة الفئران في الهند
محاضرات سنة اولى حقوق ل.م.د
مذكرة ماجستير تخصص تنمية الموارد البشرية بعنوان الرضا الوظيفي
موقع قناة المجد للقرآن الكريم
مريض السكري امامك اشارات الممنوع و كذلك هنالك اشارات المسموح.
واذا النساء نشأن فى أمية رضع الرجال جهالة وخمولا.
المواضيع الأكثر نشاطاً
صور حيوانات غريبة
مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)
امتحان تجريبي لنهاية مرحلة التعليم الإبتدائي
محمود درويش
موقع قناة المجد للقرآن الكريم
لو خيروك من ستكون من بين هؤلاء
الله يعلم (allah knows) انشودة راائعة
عندماينتهي هذا التاريخ ...سيبدأ التأريخ لحضارة انسانية راقية.
صور لبيت إسماعيل هنية القصر الفخم
مجموعة من الأناشيد الإسلامية
تصويت
هل تصدق الإتهامات التي وجهها القدومي لعباس ودحلان؟
 نعم
 لا
استعرض النتائج
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 325 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو guessoum iman فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 930 مساهمة في هذا المنتدى في 297 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الأربعاء 29 أبريل 2009 - 22:40



المستوى: الثالثة ثانوي المدة: أربع ساعات

الشعبة: آداب وفلسفة





عالـــــج مـــــوضـــوعا واحدا فقط على الخيار

الموضـــــــوع الأول :



حدث وان وجدت ماضينا لا بد وان يتغير موقفنا منه ونظرتنا إليه ليس كبضاعة المسافر تنتقل عبر الزمان والمكان دون أن يطرأ عليها أي تغيير ، فقد اطلب من شخص ما أن يحدثني عن تجربة مرت به في الماضي و أسجل حديث هذا الشخص وبعد فترة طويلة اطلب من نفس الشخص أن يحدثني عن نفس التجربة عند ذلك ألاحظ وكأنني أمام شخص أخر يحدثني عن تجربة جديدة

إن هذا الاختلاف في نظرة الشخص إلى نفس التجربة هل يُرد إلى عدم صدق التذكر ؟

الموضـــــوع الثاني :



إن عملية الإدراك تفترض من العوامل عوامل خاصة بالشخص الذي يدرك ، لهذا قيل إن الإدراك " َتعّرف"

أي نتعرف على خبراتنا الماضية من خلال الموضوعات التي ندركها وذلك لكون هذه الموضوعات تماثل موضوعات مرت بخبرتنا السابقة .

لو كانت هذه النظرة غير صحيحة كيف يمكن أن نناقشها بالدفاع عنها ؟



الموضـــوع الثالث : النص



" لكي يكون هناك اختراع يجب منذ البداية أن تقوم مشكلة أمام الباحث وهو أمر لا يحصل إلا من إنسان لا ينام على ما اكتسبه بل يقظا لكي يتقدم ... لكن لا يكفي أن تقوم مشكلة ، بل يجب أيضا حلها . أن الفكرة الخصبة لا تظهر في الغالب إلا بعد ساعات طويلة من التفكير . فالعبقرية كما قيل صبر طويل ، وينبغي للباحث لكي يصل إلى نتيجة أن يفكر دائما في أعماله ، ألم يقل نيوتن" إني أجعل موضوع بحثي دائما نصب عيني وانتظر سطوع الأنوار الأولى رويدا رويدا ، أو شيئا فشيئا إلى أن تتحول إلى ضياء ساطع تام ، إن البحث عن الحقيقة المحجوبة غالبا ما كشف لي عن الحقائق أخرى لم تكن لتخطر لي على بال ، فالاكتشاف يؤدي إلى اكتشاف آخر حتى ليندهش الإنسان من الاكتشافات التي تتولد من الفحص الجاد الواعي "

وإذا كان المبدع في الغالب شارد الذهن فذاك لأنه غارق في المشاكل التي يواجهها . وكما قال ج .ب . دوماس j B Dumas عن أمبير Ampere: " لا يمكنا أن نتصور مدى تركيز ذهنه في مثل هذه الظروف

فكنت ترى هذا الإنسان الموصوف بشرود الذهن غارقا خلال ساعات في تأمل عميق مارا بمشاغله وبواجبات الحياة في ضرب من الجوال غافلا عن كل شيء حتى اللحظة التي تتجلى فيها الحقيقة وتحرره من هذا الوسواس".

فما هو مصدر هذه القدرة على الانتباه ؟ الاهتمام الذي يحرك الباحث .و مم يستمد المبدع بالفعل هذه الطاقة الضرورية إن لم يستمدها من حياته العاطفية؟ فالاهتمام قد تحرضه الحاجة إذ يعترف باستور بأن الأفكار الخصبة هي في الغالب بنات الحاجة : لقد ملح البارود ولم يعد من الهند : فوجده (10) في فرنسا وصنع البارود . وابتدعت صناعة الصلب من اجل الحربة والسيف والرمح ... وعلى العموم فان المخترع إنسان متحمس إن لم نقل انه ولوع ، وكما أكد "ريبو" فان صورة التخيل المبدع تتضمن عناصر وجدانية .

والأمثلة التي تؤيد هذا القول كثيرة . فإن " كلود برنار " يؤكد أن للوجدان المبادرة دائما . أنه يولد الفكرة القبلية أو الحدس أن الباحث يحركه الولع بالعلم .

روني بوريل René Boirel
أكتب مقالة فلسفية تعالج فيها مضمون النص.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:27




المدة: ثلاث ساعات

المستوى: الثالثة ثانوي الشعبة: علوم تجريبية





عالـــــج مـــــوضـــوعا واحدا على الخيار

الموضـــــــوع الأول :



وضعية المشكلة

لو وجدت نفسك تعرف الإنسان بأنه حيوان يضحك و كانت كلمة حيوان جنسا قريبا وكلمة يضحك خاصة . إذا افترضنا صحة هذه القضية فيما تحدد إمكانية رفضها ؟



الموضـــــوع الثاني :



سؤال المشكلة

الثورة العلمية في القرن الثامن عشر أدت إلى الشك في قيمة وجود الفلسفة وبالتالي طرحت إمكانية تعويض الفلسفة بالعلم ماذا لو كانت هذه النظرة فاسدة فكيف يمكن أن نثبت أن الإنسان لا يمكن أن يستغني عن الفلسفة ؟



الموضـــوع الثالث : النص



« ليس الاستدلال الرياضي استدلالا تأمليا محضا أبدا ، بل هو فعال وإنشائي . فالنشاط الإنشائي الذي يقوم به الفكر هو الذي يظهر نتيجة جديدة . ولا يستطيع التفكير التأملي الخالص أن يكتشف في موضوعه شيئا آخر غير هذا الموضوع ذاته ، وان ينتقل من خاصية إلى خاصية أخرى . إنه يستطيع أن يكتشف فيه النتائج التي لا توجد فيه ، إلا أنها تنجر عنه ، وأن يدرك علاقة ضرورية بين خواص غير متجانسة ، فيكون إذن عاجزا عن القيام بأي برهنة فهذا علاوة على أنه طالما اقتصر على تأمل المبدأ ، فإنه لا ينتج عن ذلك شيء ، لكن القضايا العامة التي تكون مجرد حقائق عند الاقتصار على تأملها تصير قواعد عند الإجراء . فالتفكير الفاعل العامل الذي يتخذ هذه الحقائق قواعد عملية لفعله يمكنه أن يعاين النتيجة الجديدة التي أنشأها هو.»

غوبلو



أكتب مقالة فلسفية تعالج فيها مضمون النص.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:34

الأخلاق بين الذاتية والموضوعية





الاشكالية هل الأخلاق من صنع الذات فقط ؟



المقدمة



إذا كانت القيمة الأخلاقية ساس الحكم على الفعل الخلقي فهناك من المواقف من ترجعها إلى سلطة الذات في تحديد طبيعة الأفعال الخلقية وتقسيمها ومواقف أخرى تقول بموضوعها على أساس مشاركة المجتمع في صنعها أي نابعة من السلطة الاجتماعية ومنه نقف عند الاشكالية التالية هل القيمة الأخلاقية ذاتية أم تتعدى إلى الإطار الاجتماعي ؟.



التوسيع



الأطروحة الاولى القيمة الأخلاقية ذاتية



يرى أنصار الأطروحة آن القيمة الأخلاقية ذاتية ؛ والذاتية تعني ما يخص الشخص وحده انطلاقا من تفكيره الذاتي ؛ أي اعتاد على أن يجعل أفكاره مبنية على شعوره ؛ وذوقه وعلى هذا الأساس فهي ذاتية .

ويبرهن أنصار الأطروحة على فكرتهم بحجة خاصية قبول الخير والشر وهي الحسن من الأفعال والقبيح منها فالإنسان مجبور بفطرته على فعل الخير وترك الشر فالفرد هو الوحيد الذي يحدد ذلك وكان هذا رأي بروتاغوراس

الذي كتب يقول " كل إنسان مقياس حقيقته " معنى ذلك انه لا يوجد شيء إلا ما نعتقده ونعرف الأحسن من ذاواتنا وما الفضيلة إلا كلمة جميلة وضعت لتعيش على بصر الذات ؛ حتى لا ترى الدور الذي تلعبه أنانية الأقوياء التي لا ترحم

والفضيلة ليست إلا المقدرة وقوة الجسم والعقل ويكون الخير هو إرضاء الرغبة وإشباع اللذة وكل قانون لا يفرض نفسه على الذات إلا إذا اقتنعت به وتعيش الذات وفق رغباتها لا استغلالها وتوجيهها حسب قدرات الفرد ويركز أنصار الأطروحة

على ما يرغب فيه الإنسان استجابة لرغباته العاجلة ليكون إنسانا سعيدا والمعرفة نسبية والخير والشر قيم نسبية لا يغيرها لا الزمان ولا المكان ولا تطور المجتمعات الإنسانية ومن أنصار الأطروحة نجد الفيلسوف الألماني ماكس شيلر الذي يرى أن الانفعال العاطفي هو منبع القيم الأخلاقية وليس العقل البارد المتحجر أي بإمكان الذات أن تصدر القيم الأخلاقية من ذاتها انطلاقا من انفعالاتها العاطفية تنطلق منها المحبة ومن هنا يشرع بها سلوكا ته ومن أنصار الأطروحة نجد " جون بول سارتر الذي يرى أن قيم الخير والشر يحددها الإنسان من نفسه وكتب يقول" لا يوجد احد سواي فانا الذي أقرر الخير والشر لوحدي " وكل هذا يوضح أن الإنسان يختار قيمه بنفسه وتكون الأخلاق ذاتية وليست موضوعية



نقد الأطروحة

ان القول بذاتية القيم يعني انه لكل فرد قيمه الخاصة وهو مقياسها يترتب عنها العبث بالأخلاق وتعدد الأفراد يعني كثرة القيم والنتيجة قضاء على الأخلاق



الأطروحة النقيض القيمة الأخلاقية موضوعية



يرى أنصار الأطروحة أن الإنسان لم يكن ليعرف الخير والشر ويميزهما لولا انخراطه في فلك المجتمع الذي يخلق قيما للكل ؛ فالمجتمع هو منبع القيم الأخلاقية

ويبرهن أنصار الأطروحة على فكرتهم بحجة أن القيمة الأخلاقية موضوعية وليست من صنع المجتمع فالأخلاق يكتسبها الفرد من مجتمعه ويؤمن بها ويرعاها في سلوكه وتصدر عن سلطة متعالية وهي سلطة الضمير الجمعي الذي يتجاوز كل الضمائر الفردية الذي يجسد وجود المجتمع وهذا مايراه الفيلسوف اميل دوركايم الذي يرى ان القيم الأخلاقية ليست نابعة من الضمير الفردي ؛ وإنما ينمو من الفسيولوجية الاجتماعية وهي إرادة تتألف من جميع الإرادات الفردية والحياة الجماعية هي التي تدفع إلى تجاوز المستوى البيولوجي والتحرر من القيود الطبيعية والتخلي عن مصالح الأنانية في سبيل بلوغ غايات أخلاقية وروحية تعلو فوق مطالب الغريزة وهكذا يستقي الإنسان حل واجباته الأخلاقية من الوسط الاجتماعي الذي يحيا فيه . والأخلاق ليست مجردة أو مثالية وإنما تعيشها المجتمع ويفرضها فرضا على الكل ؛ ويضيف أنصار الأطروحة حجة أخرى فيها تأكيد على رؤية الناس يتألمون فلا بد من العطف الذي يمنع التوحش ؛ فالعاطفة العامة التي توحد بين الذات المتألمة والذات المشفقة وكان هذا رأي جون جاك روسو الذي يؤكد أن المشاعر الطيبة تهدينا الى الطريق الصحيح ؛ وتجاوز النفاق واستئصال الحسد والكبرياء ومهما يكن فبعض النظم الاجتماعية قد أفسدت طبيعة الإنسان الذي ولد حرا وخيرا وفي هذا الصدد يقول "روسو " أيها الضمير ؛ أيها الضمير أنت غريزة إلهية وصوت سماوي خالد ومرشد أمين لكائن جاهل محدود ولكنه ذكي وحر ؛ أنت حاكم لا يخطئ حكمه على الخير والشر "



ونفس الشيء يؤكد عليه فرويد على أن الإنسان تسيطر عليه مجموعة من الغرائز أهمها غريزة الليبدو الذي يسعى إليها دائما إلى إشباعها وغالبا ما يكون على حساب الآخرين فلا بد من تدخل المجتمع لغرس القيم الأخلاقية التي يحملها الفرد في الأنا الأعلى وعليه الأخلاق نابعة من الضمير الجميع .



نقد الأطروحة النقيض

لانستطيع الجزم بموضوعية الأخلاق كما تقول الأطروحة فقد يكون للفرد اهتمامات خلقية خاصة لا تنصهر في الإطار الاجتماعي العام فقد يقرر الخير او الشر لوحده .



التركيب

بعد عرض الأطروحتين يتبين أن القيمة الأخلاقية ذاتية وموضوعية ؛ ذاتية لان كل فرد بإمكانه إصدار القيم الخلقية وموضوعية منصهرة في الإطار الاجتماعي الذي يحكم بخير يته أو شر القيم وهكذا فالأخلاق منبعثة من الذات تارة ومن المجتمع تارة أخرى .



الخاتمة يمكن القول في الختام أن القيم الخلقية ذاتية وموضوعية فردية وجماعية ؛ والأمر المطلوب في النهاية هو أن الإنسان يعيش داخل هذا الإطار المسمى بالأخلاق سواء شرع الأخلاق من ذاته أو من مجتمعه ، على أن يبحث لها عن أساس متين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:36

المقالة الجدلية : هل الشعور بالأنا يتوقف على الغير ؟

01 مقدمة ومحاولة طرح المشكلة

من المشاكل النفسية التي ظلت تؤرق الإنسان هي محاولة التعرف على الذات في مختلف الصفات التي تخصها ؛ بحيث اتجه محور الاهتمام إلى تشكيل بنية الأنا عبر الغير الذي بإمكانه مساعدته إلا أن ذلك لم يكن في حال من الاتفاق بين الفلاسفة الذين انقسموا إلى نزعتين الاولى تعتقد أن مشاركة الأخر أي الغير أضحت أمرا ضروريا والنزعة الثانية تؤكد على وجوب أن يتشكل الأنا بمفرده عبر الشعور وأمام هذا الاختلاف في الطرح نقف عند المشكلة التالية : هل الشعور بالأنا يتوقف على الغير ؟ وبعبارة أوضح وأحسن هل الشعور بالأنا مرتبط بالأخر أم انه لا يتعدى الشخص؟



02 التحليل ومحاولة حل المشكلة

الأطروحة : الشعور بالأنا مرتبط بالغير يرى أنصار الأطروحة أن الشعور بالأنا يرتبط بالغير فلا وجود لفردية متميزة بل هناك شعور جماعي موحد ويقتضي ذلك وجود الأخر والوعي به .

البرهنة : يقدم أنصار الأطروحة مجموعة من البراهين تقوية لموقفهم الداعي إلى القول بان الشعور بالأنا يكون بالغير هو انه لامجال للحديث عن الأنا خارج الأخر

الذي يقبل الأنا عبر التناقض والمغايرة ومن هنا يتكون شعور أساسه الأخر عبر ما يسميه ديكارت بالعقل الذي بواسطته نستطيع التأليف بين دوافع الذات وطريقة تحديد كيفيات الأشياء والأشخاص وفي هذا السياق يعتقد الفيلسوف الألماني "هيغل " أن وجود الغير ضروري لوجود الوعي بالذات فعندما أناقض غيري أتعرف على أناي وهذا عن طريق الاتصال به وهنا يحصل وعي الذات وذات الغير في إطار من المخاطرة والصراع ومن هنا تتضح الصورة وهي أن الشعور بالأنا يقوم مقابله شعور بالغير كما انه لابد للانا أن يعي الأخر إلا أن الأخر ليس خصما ولا يتحول إلى شيء لابد من تدميره كما يعتقد البعض بل إلى مجال ضروري الاهتداء إليه لبناء ذات قوية فقد تختلف الذوات وتتنوع رؤى فكرية كثيرة ولكن لا يفسد ذلك ودا جماعيا وحتى وان استنطق الإنسان في نفسه غرائز الموت والتدمير الطبيعية فان مفهوم الصراع يناسب مملكة الحيوانات ومنطق قانون الغاب وهذا الأمر لا ينطبق على من خلقوا من اجل التعارف وليس بعيدا عن الصواب القول بان وعي الذات لا يصبح قابلا للمعرفة إلا بفعل وجود الأخر والتواصل معه في جو من التنافس والبروز ومن هنا يمكن التواصل مع الغير ولقد كتب المفكر المغربي محمد عزيز لحبابي " إن معرفة الذات تكمن في أن يرضى الشخص بذاته كما هو ضمن هذه العلاقة : "الأنا جزء من النحن في العالم "

وبالتالي فالمغايرة تولد التقارب والتفاهم ويقول تعالى : " ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض ولكن الله ذو فضل على العالمين " .









وهكذا فالشعور بالأخر تسمح لنا بالمتوقع داخل شخصية الأخر والاتصال الحقيقي بالأخر كما يرى ماكس شيلر يتمثل في التعاطف ومنه لا غنى للانا عن الغير .

نقد الأطروحة يمكن الرد على هذه الأطروحة بالانتقادات التالية

إن الشعور بالأنا يتأسس على الغير لكن الواقع يؤكد بأنه قد يكون عائقا وليس محفزا لتكون ذات قوية فكل" أنا" يعيش مجالا خاصا وفي ذلك رغبة فردية وشخصية .



نقيض الأطروحة " الشعور بالأنا شخصي

يرى أنصار الأطروحة أن الأنا يعيش مع ذاته ويحيا مشاريعه بنفسه وبطريقة حرة أي كفرد حر وهذا الامتلاك يكون بمقدوره التعامل مع الواقع بشكل منسجم .

البرهنة : يقدم أنصار هذا النقيض جملة من البراهين في تأكيدهم على الشعور بالأنا على انه شخصي ولا مجال لتدخل الغير الذي يعتبره أنصار النقيض بأنه عقبة لا بد من تجاوزها ؛

ومن هذا المنطلق يؤكد الفيلسوف الفرنسي مان دوبيران على أن الشعور بالواقع ذاتي وكتب يقول : " قبل أي شعور بالشيء فلابد من أن الذات وجود " ومن مقولة الفيلسوف يتبين أن الوعي والشك والتأمل عوامل أساسية في التعامل مع الذات ووعيها ولقد كان سارتر اصدق تعبيرا عندما قال " الشعور هو دائما شعور بشيء

ولا يمكنه إلا أن يكون واعيا لذاته " ومن هنا يتقدم الشعور كأساس للتعرف على الذات كقلعة داخلية حيث يعيش الأنا داخل عالم شبيه بخشبة المسرح وتعي الذات ذاتها

عن طري ما يعرف بالاستبطان فالشعور مؤسس للانا والذات الواعية بدورها تعرف أنها موجودة عن طريق الحدس ويسمح لها ذلك بتمثيل ذاتها عقليا ويكون الحذر من وقوف الآخرين وراء الأخطاء التي نقع فيها ولقد تساءل" أفلاطون"

قديما حول هذه الحقيقة في أسطورة الكهف المعروفة أن ما يقدمه لنا وعينا ماهو إلا ظلال وخلفها نختبئ حقيقتنا كموجودات " كما يحذر سبينوزا من الوهم الذي يغالط الشعور الذي لابد أن يكون واضحا خاصة على مستوى سلطان الرغبات والشهوات ومن هنا فقد الجحيم هم الآخرون على حد تعبير أنصار النقيض فيريد الأنا فرض وجوده وإثباته

ويدعو فرويد إلى التحرر الشخصي من اكراهات المجتمع للتعرف على قدرة الأنا في إتباع رغباته رغم أنها لا شعورية وهكذا فألانا لا يكون أنا إلا إذا كان حاضرا إزاء ذاته أي ذات عارفة .

نقد نقيض الأطروحة ان هذا النقيض ينطلق من تصور يؤكد دور الأنا في تأسيس ذاته ولكن من زاوية أخرى نلاحظه قاصرا في إدراكها والتعرف عليها فليس في مقدور الأنا التحكم في ذاته وتسييرها في جميع الاحوال ففي ذلك قصور .















التركيبمن خلال لعرض الأطروحتين يتبين أن الأنا تكوين من الأخر كما انه شخصي هذا التأليف يؤكد عليه الفيلسوف الفرنسي غابريال مارسيل عن طريق التواصل أي رسم دائرة الانفراد دون العزلة عن الغير أي تشكيل للانا جماعي وفردي أي تنظيم ثنائي يكون ذات شاعرة ومفكرة في نفس الوقت .



03 خاتمة وحل المشكلة

يمكن القول في الختام أن الشعور بالأنا يكون جماعيا عبر الأخر كما انه يرتبط بالأنا انفراديا ومهما يكن فالتواصل الحقيقي بين الأنا والأخر يكون عن طريق الإعجاب بالذات والعمل على تقويتها بإنتاج مشترك مع الغير الذي يمنحها التحفيز والتواصل الأصيل وتجاوز المآسي والكوارث . داخل مجال من الاحترام والتقدير والمحبة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:37

مقالة فلسفية جدلية حول الأخلاق بين النزعة الاجتماعية والعقلية

]المقدمة ومحاولة طرح المشكلة



مما لاشك فيه أن الأخلاق من العلوم المعيارية التي ظلت محل بحث واهتمام الفلاسفة ولم تقف عند نهاية محددة فكان الخلاف واضحا في محاولة تأسيس المعايير الأخلاقية فكان أنصار الدين واللذة والمنفعة إلى جانب أصاب الضمير الجمعي والعقلي بحيث يرى الاجتماعيون أن الأخلاق اجتماعية حال من أحوال الوجدان الجمعي وهذا الأمر يرفضه أنصار العقل الذين يرون بالواجب الأخلاقي ومن هنا نقف عند الوضعية المشكلة التالية .. هل حقيقة الأخلاق حال من أحوال الوجدان الجمعي أم ي أنها تتعدى إلى العقل ؟



التحليل ومحاولة حل المشكلة

الأطروحة.. الأخلاق حال من أحوال الوجدان الجمعي



يرى[أنصار الأطروحة وهم أصحاب النظرية الاجتماعية أن الأخلاق نابعة من الوسط الذي يعيش فيه الفرد ويتفاعل معه ضمن مختلف الأنماط السلوكية التي يركز عليها الضمير [/color]الجمعي

البرهنة يؤكد أنصار الأطروحة أن الأخلاق ظاهرة اجتماعية لان الفرد ليس مؤهلا لصنع القيم الخلقية لانها ناشئة من الوجود الاجتماعي أي منبثقة من الضمير الجمعي وهو عبارة عن عادات وتقاليد يساهم الأفراد في صنعها وهذا ما يؤكد عليه الفيلسوف الفرنسي دوركايم فالأخلاق تنظيم اجتماعي فما يصح في المجتمع لايصح في مجتمع أخر حينما يتكلم ضميرنا في المجتمع هو الذي يتكلم فينا أي مفهوم الخير و الشر يتلقاه الإنسان من مجتمعه فبر الوالدين عند المسلمين يعني التفاني في خدمتهما أما سكان القطب الشمالي المتجمد المسرعون في تسليم أبائهم إلى الدببة حتى تفترسهم ضانا انه يعجل بدخولهم الجنة هذا الأمر ما يبين الاختلاف الأخلاقي في المعتقدات من مجتمع إلى أخر .

هذا مايوافقه الفيلسوف ليفي برول قائلا النقطة الرئيسية هي أن الحقيقة الخلقية يجب أن تدرج منذ الآن فصاعدا في الطبيعة الاجتماعية للأفراد .معنى ذلك أن الأخلاق لاتدخل في مكونات الطبيعة إنما هي ظاهرة ثقافية شكلها عبر سنين التجربة الاجتماعية .

نقد الاطروحة

إن هذا التصور يعكس مفهوما للضمير الجمعي إلا أن الواقع يعكس حقيقة أخرى للأخلاق فليس كل فرد مندمج في المجتمع .

نقيض الاطروحة ترتبط الاخلاق بالعقل

يرى أنصار الأطروحة أن العقل هو الملكة الخالدة لاتؤثر فيها أحوال لاالزمان ولا المكان فبواسطته نميز بين الأحكام الفاسدة و الصحيحة أي بين الخير و الشر .

البرهنة

يؤكد أنصار الأطروحة على فكرتهم لان العقل هو قانون الأخلاق وخارجه لايوجد أي قانون هذا مايراه ايمانويل كانط الفيلسوف الألماني الذي يرى بالواجب الأخلاقي الذي له مميزات منها انه إلزامي و ليس إرغاما فهذا لاينفي الحرية لان العقل يمليه على الإرادة كذلك مطلق أي انه غاية بذاته وليس كوسيلة فهو بعيد عن الهدف كما أن كل بمعنى انه موجه إلى جميع الناس في الزمان والمكان و يطلق كانط اسم الأوامر الأخلاقية للتعبير عن الأخلاق حتى تكون الإرادة طيبة على شكل تعميم أي يكون في استطاعتنا أن نجعل من أفعالنا قاعدة تنطلق منها سلوكات الأفراد كالشفقة التي تفرضها علينا الأخلاق اتجاه غيرنا و مساعدتهم و لكننا لانستطيع أن نريد ذلك عندما نكون نحن أنفسنا نحتاج إلى المساعدة لهذا فالشفقة مبدأ أخلاقي يكون واجبا و عند تعميمه يصبح قاعدة فيها غاية لا وسيلة و الذي لايريد مساعدة الآخرين لايتعامل بشكل إنساني وصولا إلى قاعدة الحرية أي تأليف بين التعميم و الغائية و هكذا تكون الأخلاق صادرة من قانون كلي و إملاء للعقل وحده .

نقد نقيض الاطروحة

إن كانط قد حدد أن أخلاق العقل عاجزة عن تأسيس معاني الخير و الشر و قد تكون أخلاق العقل ميتافيزيقية و هي أخلاق غامضة

تركيب

بعد عرض الأطروحتين يتبين أن الأخلاق حال من أحوال الوجدان الجمعي نابعة من الوجدان الجمعي إلى جانب العقل و هو الملكة التي لا تؤثر فيها لا الزمان ولا المكان و منه فالأخلاق ظاهرة اجتماعية و عقلية ففي ذلك تفاعل بين الاندماج في الوسط

الخاتمة



يمكن القول في الختام بعد عرض الأطروحتين و التوفيق بينهما أن الأخلاق لانتعامل معها بشكل بسيط بل بتدخل جميع الأسس الاخرى التي تقدم دورا مهما فيها ولايمكن حصر الأخلاق في مجال معين و تبقى المعايير في اختلاف وتناقض والمهم هو الوقوف على إنسان متخلق يحسن التعامل مع الآخرين . تحت اشراف الأستاذ بن حليلم شوقي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:38

مقالة فلسفية ضمن السؤال المشكل

نص السؤال المشكل " هل الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية ؟



المقدمة وطرح الاشكالية



تعتبر الظاهرة النفسية من أصعب الدراسات الإنسانية تمس جوانب كثيرة من حياة الأفراد إلا أن النظريات النفسية قد اختلفت حول طبيعة الجانب النفسي في البحث عن التأثير المهم فكان الخلاف بين المدرسة التقليدية والمعاصرة بحيث يعتقد أنصار الشعور أن الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية إلى جانب الذين يؤكدون على الجانب الخفي وهو اللاشعوري وفي ذلك نزاع يتلخص في التساؤل التالي ..

ماهو الجانب الأكثر تأثيرا في حياة الإنسان النفسية هل يعود إلى الشعور أم إلى اللاشعور ؟

التحليل ومحاولة حل الاشكالية

الجزء الأول .. الأطروحة الشعور يعادل الحياة النفسية

يرى أنصار الأطروحة أن الشعور يعادل الحياة النفسية في إدراك العالم الخارجي وإدراك النتائج ووعيها فتغدو أفعال الإنسان شعورية . البرهنة ..

فهم الحياة النفسية يكون على أساس الجانب الاستبطاني الذي يعتمد على الحدس النفسي المباشر ويتزعم هذا الاتجاه الفيلسوف برغسون الذي يرى أن ما لا نشعر به فهو ليس من أنفسنا وماهو نفسي يرادف ما هو شعوري وهكذا تكون الذات قد استبطنت ما بداخلها وما يجري حولها من تصورات ومن غير المعقول أن تكون هناك حياة نفسية خارج الشعور وها ما يعتقد به ديكارت قائلا " إن الروح تستطيع تأمل أشياء كثيرة في أن واحد والمثابرة في تفكيرها وتأمل أفكارها كلما أرادت والشعور من ثمة بكل واحدة منها " كل هذا يوضح أن التفكير لا يكون دون الشعور من منطلق أن الإنسان كائن عاقل والرغبات المكبوتة التي يتكلم عنها البعض لا تستجيب للواقع يصنفها أنصار الأطروحة ضمن "خداع النفس " ولا يوجد شيء اسمه معطيات مدفونة في اللاشعور وهذا ما يؤكد عليه جون" بول سارتر" على أن هناك فرق بين الشعور والمعرفة وما يشعر به الإنسان يعيشه وما يقال عن تفريغ المريض لمكبوتاته للمحلل النفساني لا حقيقة لها بل المريض يدرك نمطية الأسئلة التي يطرحها وفي ذلك إدراك للهدف فأين الجانب الخفي من حياة الإنسان النفسية وهكذا يكون الشعور كمبدأ وحيد للحياة النفسية لاغير كمعرفة ذاتية لا بل شخصية ويبقى الشعور في استمرارية وانتقائية تؤكد المعادلة التالية الحياة النفسية تساوي الحياة الشعورية نقد الأطروحة لا يمكن الجزم بصفة مطلقة بأن الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية كما ترى المدرسة الكلاسيكية إذ يقوم الإنسان بسلوكات لا يعي دوافعها ولا يوجد لها مبررات شعورية .





نقيض الأطروحة الوضعية الإدماجية الجزء الثاني

اللاشعور يعادل الحياة النفسية

يرى أنصار اللاشعور أن الحياة النفسية بها أشياء خفية مما يعطي الحق لمشروعية اللاشعور كفرضية معقولة وصحيحة وليس مجرد فكرة والحياة اللاشعورية ثابتة في الإنسان وهناك ما يبرر ذلك .

البرهنة ..

يؤكد أنصار التحليل النفسي أن اللاشعور أضحى أمرا مهما في حياة الإنسان النفسية ومن هذه النقطة انطلق أطباء النفس في تأكيد شرعية اللاشعور وعلى رأسهم بروير شاركو ؛ برنهايم ؛ فرويد ؛ وذلك بدراسة الهستيريا على أساس التداعي الحر والتنويم المغناطيسي وهذا ما سمح باكتشاف الجهاز النفسي عند فرويد الذي يقسمه إلى ثلاثة مناطق الأنا الذي هو مساحة الأفعال الإرادية التي ندركها ونشعر بها أما الأنا الأعلى فهو مجموع العادات والتقاليد والقوانين والأعراف وكل ما قد يكتسبه الفرد من حيث هو عضو في المجتمع ويبقى الأنا الأعلى كسلطة اجتماعية فوقية إضافة إلى الهو الذي يمثل مساحة الرغبات المكبوتة التي تحتوي على الرغبات العدوانية المعروفة بالجنسية ويرى فرويد أن الرغبات المكبوتة ليست خامدة بل هي في حركة سريعة في صعودها إلى ساحة الشعور أي تريد أن تتحقق بقوة ومن هنا ساهم اللاشعور في التعرف على العالم الخارجي ومعرفة الذات عن طريق الأحلام التي تعتبر من دلائل اللاشعور ضف إلى ذلك النسيان الذي يراه أنصار التحليل النفسي إرادة يعتمد عليها المريض في تفسير ما ينسونه من أشياء تسمى بالأفعال غير الواعية أي القيام بها لا شعوريا وهناك جانب أخر تفصح فيه الذات عن رغباتها المكبوتة وهي النكتة والسخرية بالإضافة إلى دلائل أخرى تتمثل في زلات اللسان وزلات القلم كل ذلك اعتلى مكانة هامة في حياة الإنسان النفسية فأثر عليها وأصبحت له حياة جديدة تعرف باللاشعورية

ومن هنا فاللاشعور فرضية مبررة ومشروعة واللاشعور يعادل الحياة النفسية .



نقد نقيض الأطروحة

اللاشعور حقيقة ولكن ليست كل شيئ داخل الحياة النفسية بحيث لم يتمكن اللاشعور من فهم مجمل الحالات النفسية لدى التي تنتاب الإنسان ونسجل فيه بعض التناقض .

الجزء الثالث التركيب

بعد عرض الأطروحتين يتبين أن الحياة النفسية ذات جانبين شعورية ولا شعورية فقد تكون شعورية والذات عارفة بذاتها كمعرفة شخصية وقد تكون حفية تتضمن دوافعا لاشعورية ومهما يكن من أمر فحياة الإنسان مرتبطة أشد الارتباط بالشعور واللاشعور ؛ وقد نخلص إلى هذه النتيجة حياة شعورية أولية تتطور إلى ما هو لا شعوري يعكس حقائق جديدة تساهم في توجيه السلوك وإدراك ما يحيط بالأنا داخل العالم الخارجي



الخاتمة وحل الاشكالية

يمكن القول في الختام أن مجال حياة الإنسان النفسي ذو قطبين شعوري استبطاني ولا شعوري خفي يعكس حياة جديدة تريد أن تتعرف عليها الذات لا بل وخدمتها كذلك والدراسات النفسية لاتجزم في النهاية بجانب واحد وذلك لتعدد التفاسير وتنوعها مما يجعل الاشكالية مفتوحة على كل الاحتمالات مادامت النفس مميزة بالتعقيد في تركيبها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:39

مقالة فلسفية ضمن السؤال المشكل

نص السؤال المشكل " هل الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية ؟



المقدمة وطرح الاشكالية



تعتبر الظاهرة النفسية من أصعب الدراسات الإنسانية تمس جوانب كثيرة من حياة الأفراد إلا أن النظريات النفسية قد اختلفت حول طبيعة الجانب النفسي في البحث عن التأثير المهم فكان الخلاف بين المدرسة التقليدية والمعاصرة بحيث يعتقد أنصار الشعور أن الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية إلى جانب الذين يؤكدون على الجانب الخفي وهو اللاشعوري وفي ذلك نزاع يتلخص في التساؤل التالي ..

ماهو الجانب الأكثر تأثيرا في حياة الإنسان النفسية هل يعود إلى الشعور أم إلى اللاشعور ؟

التحليل ومحاولة حل الاشكالية

الجزء الأول .. الأطروحة الشعور يعادل الحياة النفسية

يرى أنصار الأطروحة أن الشعور يعادل الحياة النفسية في إدراك العالم الخارجي وإدراك النتائج ووعيها فتغدو أفعال الإنسان شعورية . البرهنة ..

فهم الحياة النفسية يكون على أساس الجانب الاستبطاني الذي يعتمد على الحدس النفسي المباشر ويتزعم هذا الاتجاه الفيلسوف برغسون الذي يرى أن ما لا نشعر به فهو ليس من أنفسنا وماهو نفسي يرادف ما هو شعوري وهكذا تكون الذات قد استبطنت ما بداخلها وما يجري حولها من تصورات ومن غير المعقول أن تكون هناك حياة نفسية خارج الشعور وها ما يعتقد به ديكارت قائلا " إن الروح تستطيع تأمل أشياء كثيرة في أن واحد والمثابرة في تفكيرها وتأمل أفكارها كلما أرادت والشعور من ثمة بكل واحدة منها " كل هذا يوضح أن التفكير لا يكون دون الشعور من منطلق أن الإنسان كائن عاقل والرغبات المكبوتة التي يتكلم عنها البعض لا تستجيب للواقع يصنفها أنصار الأطروحة ضمن "خداع النفس " ولا يوجد شيء اسمه معطيات مدفونة في اللاشعور وهذا ما يؤكد عليه جون" بول سارتر" على أن هناك فرق بين الشعور والمعرفة وما يشعر به الإنسان يعيشه وما يقال عن تفريغ المريض لمكبوتاته للمحلل النفساني لا حقيقة لها بل المريض يدرك نمطية الأسئلة التي يطرحها وفي ذلك إدراك للهدف فأين الجانب الخفي من حياة الإنسان النفسية وهكذا يكون الشعور كمبدأ وحيد للحياة النفسية لاغير كمعرفة ذاتية لا بل شخصية ويبقى الشعور في استمرارية وانتقائية تؤكد المعادلة التالية الحياة النفسية تساوي الحياة الشعورية نقد الأطروحة لا يمكن الجزم بصفة مطلقة بأن الحياة النفسية تعادل الحياة الشعورية كما ترى المدرسة الكلاسيكية إذ يقوم الإنسان بسلوكات لا يعي دوافعها ولا يوجد لها مبررات شعورية .





نقيض الأطروحة الوضعية الإدماجية الجزء الثاني

اللاشعور يعادل الحياة النفسية

يرى أنصار اللاشعور أن الحياة النفسية بها أشياء خفية مما يعطي الحق لمشروعية اللاشعور كفرضية معقولة وصحيحة وليس مجرد فكرة والحياة اللاشعورية ثابتة في الإنسان وهناك ما يبرر ذلك .

البرهنة ..

يؤكد أنصار التحليل النفسي أن اللاشعور أضحى أمرا مهما في حياة الإنسان النفسية ومن هذه النقطة انطلق أطباء النفس في تأكيد شرعية اللاشعور وعلى رأسهم بروير شاركو ؛ برنهايم ؛ فرويد ؛ وذلك بدراسة الهستيريا على أساس التداعي الحر والتنويم المغناطيسي وهذا ما سمح باكتشاف الجهاز النفسي عند فرويد الذي يقسمه إلى ثلاثة مناطق الأنا الذي هو مساحة الأفعال الإرادية التي ندركها ونشعر بها أما الأنا الأعلى فهو مجموع العادات والتقاليد والقوانين والأعراف وكل ما قد يكتسبه الفرد من حيث هو عضو في المجتمع ويبقى الأنا الأعلى كسلطة اجتماعية فوقية إضافة إلى الهو الذي يمثل مساحة الرغبات المكبوتة التي تحتوي على الرغبات العدوانية المعروفة بالجنسية ويرى فرويد أن الرغبات المكبوتة ليست خامدة بل هي في حركة سريعة في صعودها إلى ساحة الشعور أي تريد أن تتحقق بقوة ومن هنا ساهم اللاشعور في التعرف على العالم الخارجي ومعرفة الذات عن طريق الأحلام التي تعتبر من دلائل اللاشعور ضف إلى ذلك النسيان الذي يراه أنصار التحليل النفسي إرادة يعتمد عليها المريض في تفسير ما ينسونه من أشياء تسمى بالأفعال غير الواعية أي القيام بها لا شعوريا وهناك جانب أخر تفصح فيه الذات عن رغباتها المكبوتة وهي النكتة والسخرية بالإضافة إلى دلائل أخرى تتمثل في زلات اللسان وزلات القلم كل ذلك اعتلى مكانة هامة في حياة الإنسان النفسية فأثر عليها وأصبحت له حياة جديدة تعرف باللاشعورية

ومن هنا فاللاشعور فرضية مبررة ومشروعة واللاشعور يعادل الحياة النفسية .



نقد نقيض الأطروحة

اللاشعور حقيقة ولكن ليست كل شيئ داخل الحياة النفسية بحيث لم يتمكن اللاشعور من فهم مجمل الحالات النفسية لدى التي تنتاب الإنسان ونسجل فيه بعض التناقض .

الجزء الثالث التركيب

بعد عرض الأطروحتين يتبين أن الحياة النفسية ذات جانبين شعورية ولا شعورية فقد تكون شعورية والذات عارفة بذاتها كمعرفة شخصية وقد تكون حفية تتضمن دوافعا لاشعورية ومهما يكن من أمر فحياة الإنسان مرتبطة أشد الارتباط بالشعور واللاشعور ؛ وقد نخلص إلى هذه النتيجة حياة شعورية أولية تتطور إلى ما هو لا شعوري يعكس حقائق جديدة تساهم في توجيه السلوك وإدراك ما يحيط بالأنا داخل العالم الخارجي



الخاتمة وحل الاشكالية

يمكن القول في الختام أن مجال حياة الإنسان النفسي ذو قطبين شعوري استبطاني ولا شعوري خفي يعكس حياة جديدة تريد أن تتعرف عليها الذات لا بل وخدمتها كذلك والدراسات النفسية لاتجزم في النهاية بجانب واحد وذلك لتعدد التفاسير وتنوعها مما يجعل الاشكالية مفتوحة على كل الاحتمالات مادامت النفس مميزة بالتعقيد في تركيبها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 8 مايو 2009 - 21:42

منهجية تحليل النص الفلسفي

1 المقدمة

وتسمى مرحلة الفهم: - نقوم بتأطير النص ضمن الاشكال الاساسي له

مثال: يندرج النص الذي بين أيدينا ضمن المجال الاشكالي العام المتعلق بعلاقة الانا بالغير........................................

- تحديد الاشكال العام الذي يعلجه النص: هذه الاشكالات هي المرتبطة بمحاور المفاهيم المقررة

مثال على اي اساس تقوم علاقة الانا بالغير؟ هل تقوم على الصراع و الاقصاء ام تقوم على التقدير و الاحترام؟

- تحديد الاشكالات الثانوية و هي التي تستخرج من النص. لان لكل نص اسئلة اخرى تتربط باطروحة النص او اسئلة طرحها النص او عالجها

2 العرض و يشمل على لحظتين

لحظة التحليل :



* تحديد اطروحة النص و هي الجواب او الموقف المقدم على السؤال الاشكالي الرئسي

مثال كجواب على الاشكال المطروح يرى صاحب النص ان علاقة الانا بالغير علاقة صراع .تقوم على محاولة اقصاء الاخر و تهميشه.

ملاحظة يجب على الاطروحة ان تكون مقتضبة وواضحة .ومختصرة



* تحليل الطروحة وتدعيمها بالحجاج

هنا اتعمل مع النص على انواعه

النص به امثلة: تصبح هي البنية الحجاجية للنص و المطلوب تحليل الامثلة الواردة بالنص و ابراز المطلوب منها هل المقارنة . ام التمثيل ام التفنيذ ام التشبيه.........

النص به استشهادات لا يختلف ذلك عن الامثلة

النص به فقط افكار : المطلوب هنا تحليل الافكار وتفكيكها ثم تدعيمها بامثلة



* خلاصة للتحليل دون تكرار ما سبق. ان نحاول تاويل الاطروحة و الوقوف عند نتائجها+ سؤال اشكالي يشك في قيمة الاطروحة.

مثال كان نتطرق الى نتائج القول بالصراع مع الغير و اثر ذلك على العلاقة الانسانية.و استحالة العيش و الذهاب الى حرب اهلية. او حرب الكل ضد الكل..ثم نختم بالسؤال الرابط،مثلا هل يمكن للعلاقة الانسانية ان تقوم على الصراع فقط؟ اليس القول بالصراع يعني النظر الى الانسان كوسيلة وفيه فقدان للقيمة الانسانية للانسان؟



لحظة المناقشة



و فيها اجيب اولا على الاشكال الذي طرحته في الخلاصة بمعنى يجب ان استحضر الاطروحة المحاورة للنص او لنقل المعارضة، مع تدعيم هذا الموقف بالحجاج

3 الخاتمة او التركيب



فيه احاول ان اتوقف عند نقط الاتفاق الحاصلة بين موقف النص و موقف المعارض

مثال ما يمكن ان يستشف من خلال تحليلنا للنص و مناقشته. هو ان رغم الاختلاف الحاصل حل اطلاقية الحرية و محدوديتها ، فان كلا منهما يقرر الحرية الانسانية التي لا بديل لها لكي يعيش الانسان بكرامة وقدسية…….
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
chaima-17
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة :
انثى عدد الرسائل : 65
العمر : 25
الموقع : khechela-babar
العمل/الترفيه : طالبة
السٌّمعَة : 0
نقاط : 124
تاريخ التسجيل : 16/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 31 يوليو 2009 - 22:06

Sleep Sleep Sleep مشكور أخ معاذ على الموضوع يحتاجه طلاب الباكالوريا ومهم جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
kathy
عضو مبتدأ
عضو مبتدأ
avatar

الدولة :
انثى عدد الرسائل : 15
العمر : 24
الموقع : قلب &أمي &الحنون
العمل/الترفيه : BAC&§§2011
المزاج : §§بين الهدوء و الصمت و الغموض قد تختفي ملامحي §§
السٌّمعَة : 0
نقاط : 17
تاريخ التسجيل : 25/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   السبت 25 سبتمبر 2010 - 13:59

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
معاذ
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة :
ذكر عدد الرسائل : 282
العمر : 29
الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : طالب علم
المزاج : الحمد لله
السٌّمعَة : 4
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 1 أكتوبر 2010 - 10:57

@kathy كتب:
السلام عليكم أختي كوثر
أتمنى لك الإستفادة من هذه المواضيع في البكالوريا وأي مساعدة في جميع المواد نحن في الخدمة أطلبي فقط ونحن نبذل جهدنا لمساعدتك وشكرا
نتمنى لك النجاح في البكالوريا
أخوك معاذ




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aures.1fr1.net
kathy
عضو مبتدأ
عضو مبتدأ
avatar

الدولة :
انثى عدد الرسائل : 15
العمر : 24
الموقع : قلب &أمي &الحنون
العمل/الترفيه : BAC&§§2011
المزاج : §§بين الهدوء و الصمت و الغموض قد تختفي ملامحي §§
السٌّمعَة : 0
نقاط : 17
تاريخ التسجيل : 25/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)   الجمعة 1 أكتوبر 2010 - 18:55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مواضيع الفلسفة لطلاب البكالوريا (استعد للبكالوريا)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرحبا بكم في منتديات الأوراس الجزائرية :: المنتديات التعليمية :: منتدى البكالوريا-
انتقل الى: